الرئيسية / اخبار محلية / الكويت: تقرر قانون الصحة النفسية والتقاعد المبكر

الكويت: تقرر قانون الصحة النفسية والتقاعد المبكر

في دورته العادية يوم الاربعاء وعلى اقتراح لتعديل قانون التأمين الاجتماعي  ونتيجة التصويت على القانون المقترح بشأن تعديل قانون التأمين الاجتماعي في الدورة الثانية بموافقة 36 عضوًا

المعاش التقاعدي أو زيادة المعاشات الحالية نتيجة لتعديل معدلات التخفيض ودفع مبلغ مقطوع واحد

نسبة من اثنين في المائة إلى الرجال سن 65 سنة و نساء 60 من 7000 موظف وموظف ، بينما ترى الحكومة استمرار الخصم حتى سن 75 و 70 على التوالي

وقال النائب عودة الرويعي في جامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب بمشكلة الأشخاص المغلقين وتعهد بحلها بالإضافة إلى مشاكل التسجيلَ ، مع وعد بعدم رفع معدل القبول في المستقبل.

وفي تصريح للمراسلين في الجمعية الوطنية بعد الاجتماع ، قال رئيس اللجنة ، النائب صلاح خورشيد ، إن أحد التعديلات كان زيادة في المرتب سبعة أضعاف مرتب 25٪ لمدة 28 شهراً ، حيث تم دفع خمسة رواتب سابقة نصف الراتب المخصوم

وقالت الصحف المحلية ان القانون التقاعد المبكر سيفتح الباب لأولئك الذين يرغبون في التقاعد لمدة أقصاها 5 سنوات قبل إكمال سنوات الخدمة للحصول على معاش تقاعدي كامل بمعدل خصم لا يزيد عن 5 بامئة سيتم تخفيض المعاش تدريجياً

 

أثارت موافقة مجلس الأمة الكويتي على اقتراح قانون التقاعد المبكر الاختياري بمداولته الأولى يوم الثلاثاء، سجالًا نيابيًا وخلافًا بوجهات النظر حول الاقتراح وتفاصيله لما يشكله من أهمية في البلد الخليجي.

وتباينت وجهات النظر حول القانون بين مؤيد له مبررين أنه يقدم مزايا إضافية للمتقاعدين، وبين رافض بحجة وجود مثالب دستورية في القانون وانتقاص لحقوق المتقاعدين.

ويمنح الاقتراح بقانون المتعلق بالتقاعد المبكر حق التقاعد الاختياري للرجل عند وصوله بالخدمة إلى 30 سنة، و25 سنة للمرأة دون شرط السن وعدم التمييز بين امرأة وأخرى في الحالة الاجتماعية عند التقاعد، والسماح للمؤمن عليهم بالتقاعد المبكر قبل استحقاق المعاش التقاعدي بحد أقصى خمس سنوات وبخصم 5% عن كل سنة من المعاش.

وكان وزير المالية الكويتي الدكتور نايف الحجرف من بين المرحبين والمؤيدين لهذا القانون مؤكدًا أنه لم يتضمن أي “انتقاص من منافع قائمة أو مساس بأي حقوق إنما يتضمن عدة مزايا جديدة للمتقاعدين، وأن الخزانة العامة للدولة ستشارك بقدر كبير في تكلفة هذه المزايا”.

وعلّق النائب علي الدقباسي وهو الذي تقدم بقانون خفض سن التقاعد منذ أكثر من عام ونصف العام، والذي كان من ضمن النواب الموافقين على الاقتراح في جلسة اليوم الثلاثاء، “موافقتي جاءت لتحقيق نصف الهدف بدلًا من ال لاشيء .وقلت رأيي ويمكن الرجوع إليه بالجلسة، وأعلن ألتزامي بالسعي لاستكمال طريق توفير فرص العمل للكويتيين، وأحترم من له رأي آخر. واليوم لم يكن بالإمكان أفضل مما كان، وأما من يروع الناس بالأكاذيب والحسابات الوهمية فأسال الله له ولنا الهداية”.

وكان النائب عبدالله فهاد من ضمن الرافضين للقانون بصورته الحالية “لتفرغه من محتواه”، قائلًا “رفضت التصويت على قانون التقاعد بصورته الحالية لأنه تفرغ من محتواه وتم تجاهل رغبة شعبية ونيابية لتحقيق أكبر فائدة للمتقاعدين، ولم استمع لأرقام حقيقية تثبت مزاعم الحكومة بأن #التقاعد_المبكر سيكبد المؤسسة خسائر ودون الأخذ بدراسة الشركة المحايدة المكلفة من قبل المجلس”.

عن admin

شاهد أيضاً

قضيّة المُعتقل السعودي حميدان التركي المتهم بالتحرش

نشر نجل حميدان التركي المُعتقل السعودي في أمريكا، مقطعا صوتيا لوالده يهنئ فيه المواطنين بحلول شهر رمضان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

---